رأب القرنية (نقل القرنية)


"الضوء المنتقل من انسان الى اخر بواسطة نسيج حي, كأرث ثمين هدية الى المستقبل"  
البروفيسور الدكتور تومريس شينغور 

القرنية عبارة عن نسيج شفاف يقع في الجزء الامامي للعين وتتسم بخاصية انكسارية عالية. فعندما تقع اشعة الضوء بشكل متوازي على العين فانها تنكسر بفضل تقوس وشفافية السطح الامامي للقرنية وبعد مرورها بعدسة العين تتقارب فيما بينها حتى تتقاطع في الشبكية وتتركز عندها. اي انه للحصول على رؤية واضحة يجب ان تكون القرنية شفافة وذات سطح مقوس ومنتظم.

تعرف عملية نقل القرنية بانها العملية التي يتم من خلالها استئصال النسيج التالف من القرنية على شكل دائرة بقطر معين واستبداله بنسيج سليم مأخوذ من الواهب بنفس الحجم وبنفس الشكل الدائري ووضعه في مكان النسيج التالف. تعتبر عملية نقل القرنية من اكثر عمليات نقل الانسجة شيوعا في الوقت الحاضر ونسبة نجاحها مرتفع جدا.   

ان التطورات التي ظهرت في الاونة الاخيرة في مجال تقنيات واساليب العمليات والمواد المستعلمة في العمليات, كاستعمال مواد خاصة للمحافظة على الخلايا, واستئصال القرنية من الواهب ضمن اجواء صحية ومعقمة وامكانية فحص جودة وتوافق النسيج كلها اسباب تزيد من نسبة نجاح هذه العملية.

اسئلة عن نقل القرنية :

ماهي الاسباب التي تستدعي نقل القرنية؟

يتم نقل القرنية في الحالات التالية : تقوية النظر, علاج امراض القرنية,  الحفاظ على كمالية العين, وتعديل المظهر الخارجي للعين. 

اكثر الاسباب شيوعا لاجراء عملية نقل القرنية هو زيادة حدة النظر.

من اكثر الامراض التي تصيب القرنية هو فقدانها للشفافية بسبب الالتهابات التي تؤدي الى ظهور الانسجة الندبية والشعيرات, والضمور الذي يحدث بسبب تراكم المادة القرنية, و اخفاق البطانة الذي يظهر كمرض دائمي او اثناء العمليات الجراحية لداخل العين جميعها من الحالات المرضية التي تستدعي نقل القرنية. 

كذلك هناك حالات اخرى تستدعي نقل القرنية كترقق القرنية وفقدانها للانتظام وتحولها الى الشكل المخروطي (القرنية المخروطية), وحالات التهاب القرنية التي لاتستجيب للعلاج بمضادات الميكروبات الخاصة, وتلف كمالية القرنية عند التعرض الى الحوادث, وظهور مشاكل الرؤية بسبب اعتتام القرنية. 

من اين وكيف يتم نقل نسيج القرنية ؟ 

يتم الحصول على نسيج القرنية من مراكز معينة في تركيا وتسمى بنك العيون. تلتزم هذه المراكز باستئصال انسجة القرنيات من جثث الموتى ووضعها في محاليل مغذية للحفاظ عليها وفحصها من حيث سلامتها و مناسبتها للنقل وتوصيلها وتسليمها الى مراكز اجراء عمليات نقل القرنية. يتم الحصول على نسيج القرنية من الاشخاص المتوفين من اسباب مختلفة ويملكون قرنيات ذات بنية سليمة ومناسبة للنقل. كما ينبغي معرفة سبب موت الاشخاص الذين سيتم استخدام قرنيتهم. ويتم فحص القرنيات من حيث عدم حملها لفيروسات معدية كالايدز والتهاب الكبد الوبائي والامراض الاخرى لوقاية الشخص الذي سيتم اجراء عملية النقل اليه وحمايته من العدوى.  

يتم استئصال القرنية خلال 8 ساعات من موت الانسان. ومن الجدير بالذكر ان استئصال نسيج القرنية يتم على شكل استقطاع نسيج دائري بقطر 15 ملم تقريبا مما يعني عدم اقتلاع العين بالكامل من جثة الميت وعليه لا تكون هناك تغييرات ظاهرة على الجثة. بعد عملية الاستئصال يتم وضع النسيج في محلول يحتوي على مغذي خاص يحمي حيوية النسيج وبعدها تتم دراسة مواصفات خلايا النسيج واستنتاج ملائمته للنقل وتجرى هذه الفحوصات بواسطة الات مجهرية خاصة في بنك العيون. بعد ان يتم تحديد ملائمة النسيج لعملية النقل تجرى العملية خلال 5 ايام كمدة مثالية. 

هل يستفيد جميع الاشخاص الفاقدين للبصر من عملية نقل القرنية؟ 

للاستفادة من نقل القرنية يجب ان تكون الانسجة الاخرى للعين سليمة وطبيعية. اذا كان هناك تلف في شبكية العين او في العصب البصري الذي يقوم بنقل الصور الى الذهن فان عملية نقل القرنية لن تجدي نفعا. كذلك لن يستفيد المريض من هذه العملية في حالة اصابته بامراض اخرى كارتفاع ضغط العين وانسداد الاوعية الدموية او النزيف داخل العين وعندها يجب اجراء علاج اضافي لتلك الحالات. يتم تحديد طريقة العلاج بالفحوصات التفصيلية التي يجريها طبيب العيون, والتصوير بالموجات الفوق الصوتية لداخل العين والفحوصات التي تحدد حالة الشبكية اذا لزم الامر.


كيف يتم اجرءا عملية نقل القرنية؟ 

غالبا ما يتم اجراء عملية نقل القرنية تحت التخدير الكامل. وبالمشاهدة بواسطة المجهر يتم استئصال نافذة بقطر 7.5-8 ملم من القرنية التالفة للمريض باستخدام سكين دائري خاص ليتم استبدالها بنسيج القرنية الشفافة المستئصلة مسبقا من الواهب وزرعها في محلها. 
 
اذا كان المريض يعاني من الكاتاراكت (الساد) فانه يتم سحب الماء الابيض ايضا اثناء استبدال نسيج القرنية. قد يلزم استخدام النظارات او العدسات الطبية اللاصقة بعد العملية. 

هل هناك مخاطر لعملية نقل القرنية؟

لاتوجد هناك عملية جراحية خالية من المخاطر. من المخاطر المحتملة اثناء عملية نقل القرنية : العدوى, النزيف, انفصال طبقة الشبكية من محلها, ارتفاع الضغط داخل العين (الجلوكوما), فقدان شفافية عدسة العين (الكاتاراكت \ الساد), رفض العين للنسيج الجديد. 

ماهو رفض النسيج وما هي اعراضه؟

هو عدم تقبل الجهاز المناعي الموجود في جسم المريض لاي نسيج منقول من جسم اخر. حيث يقوم الجهاز المناعي بادراك اختلاف هذا النسيج وبالتالي يحاول دحره وتدميره.

تتمثل اهم ميزة في نقل القرنية والتي تختلف بها عن بقية عمليات نقل الانسجة هو ان نسبة رفض الانسجة الجديدة تقل كثيرا عن نسبة الرفض في عمليات نقل الانسجة والاعضاء الاخرى. ويرجع سبب ذلك الى ان نسيج القرنية خالية من الاعصاب وبذلك البطئ في تنبيه جهاز المناعة.

اذا ظهرت اعراض احمرار العين والحساسية من الضوء وانخفاض الرؤية والشعور بالالم لدى المريض الذي اجرى عملية النقل فهذا يعني رفض العين للانسجة الجديدة وعليه يجب مراجعة الطبيب فورا. من اهم العوامل التي تؤثر في امكانية علاج الرفض هو مراجعة الطبيب بدون تأخير.

كيف يتم علاج رفض الانسجة؟ 

غالبا مايمكن علاج رفض الانسجة بنسبة 90% باستخدام قطرات الستيرويد. تعمل قطرات الستيرويد على الضغط على الجهاز المناعي للمريض لمنع رفض الانسجة الجديدة. اذا لم تكن القطرات كافية قد يتوجب اعطاء جرعات عالية من عقار الستيرويد من الوريد. وقد يتوجب تناول بعض العقارات المنظمة للجهاز المناعي كالسيكلوسبورين عن طريق الفم. 

ان دواء الستيرويد والادوية المنظمة للجهاز المناعي تتسبب في اضرار جانبية خطيرة كخلل المعدة والضعف المناعي ضد الامراض وذوبان العظام وخلل في وظائف الكبد والكليتين. يتم اجراء التحاليل اللازمة على فترات محددة للسيطرة على مدى تأثير هذه الادوية في ظهور هذه الاعراض وعندها يتم استبدال هذه الادوية او ايقاف تناولها بغية حماية المريض من الاضرار الجانبية.  واحيانا يكون الرفض بدرجة عالية بحيث ان استعمال الادوية بشكل مكثف لا يجدي نفعا عندها يكون التقييم النهائي للعملية هو رفض نسيج القرنية.  

ماذا لو لم يستجب رفض النسيج الى الادوية؟ 

عند ظهور حالة رفض النسيج تفقد القرنية شفافيتها وتبدأ بالتضبب. في هذه الحالة يمكن النقل مرة اخرى الى نفس العين. ومع ذلك يجب ان لا ننسى ان عدم استجابة الجهاز المناعي يزداد بتكرار النقل. 

هل يتغير لون العين بعد نقل القرنية؟

كلا لن يتغير. حيث ان نسيج القزحية الذي يقع خلف القرنية مسؤول عن لون العيون لا يتأثر بعملية النقل. 

هل يجب التبرع بالعينين؟  

استنادا الى قوانيننا فان القرنية ليست عضوا من اعضاء الجسم بل هي نسيج يعتبر متبرعا به بعد الوفاة (اذا لم يذكر خلاف ذلك). غير ان الموافقة على التبرع بهذا النسيج قبل الوفاة يحمل الكثير من القيم المعنوية لصاحبه لانه يعتبر املا لانسان آخر.  

قد تفقد القرنية الطبيعية الشفافة الخالية من الاوعية الدموية الوضوح لاسباب مختلفة كتكون نسيج جرحي حولها او بسبب الانتفاخ. ان عدم وضوح او تضبب القرنية يمنع انكسار الضوء الواقع عليها بشكل صحيح وبالتالي تنخفض الرؤية. احيانا يشعر المريض بالم شديد في العين يصاحب تضبب القرنية. يمكن اجراء عملية نقل القرنية لاسباب عدة كتحسين وتصحيح الرؤية وتقليل الالم و الحفاظ على كمالية العيون. تعرف عملية نقل القرنية بانها العملية التي يتم خلالها نقل قرنية سليمة من جثة انسان متوفي الى المريض الذي يعاني من فقدان شفافية القرنية او خلل في شكلها, وذلك باستئصال جميع او جزء من طبقات القرنية السليمة من الجثة وزرعها بدلا عن القرنية الغير الواضحة.

الحالات التي تستوجب نقل القرنية : 

في حالة تضبب القرنية و تلف الخلايا التي تحافظ على شفافية القرنية بعد اجراء عملية جراحية للعين.  
في حالة خلل شكل القرنية القببي (على شكل القبة) على سبيل المثال تحولها الى الشكل المخروطي (القرنية المخروطية)
بعض امراض القرنية الدائمية 
في حالة التهاب القرنية او تكون الجروح عليها بسبب الفيروسات او تكون اوعية دموية جديدة ( على سبيل المثال: فيروس قروح هربس – مابعد التهاب القرنية)
فقدان القرنية لشفافيتها وعدم وضوح الرؤية بسبب التعرض للحوادث. 
في حالة رفض الجسم لنسيج القرنية مابعد اجراء عملية نقل القرنية. 

انواع نقل القرنية :

نقل القرنية الاختراقي
نقل القرنية الرقائقي

نقل القرنية الاختراقي او الكامل 

وهي عملية نقل كافة طبقات القرنية من الواهب الى المريض.

نقل القرنية الرقائقي او الطبقي

وهي عملية نقل جزء من طبقة القرنية ولحامها في قرنية المريض. 

ومن مميزاتها :

سرعة التحسن البصري
يخفض اللانقطية
خسارة اقل في الطاقة التكتونية
خطورة اقل في رفض النسيج المزروع
يمكن سرد المواد التي لا يجوز دخولها الى العين

عملية نقل القرنية:

غالبا ما تكون عملية نقل القرنية تحت المخدر الموضعي. حيث يتم تخدير العين ومحيط العين دون الحاجة الى تخدير المريض بالكامل. اما في الاطفال فيمكن اجراء العملية تحت التخدير الكامل خصوصا لدى الاطفال المتحركين وبتوصية الطبيب. 

بالمشاهدة بواسطة المجهر يتم استئصال نافذة بقطر 7.5-8 ملم من القرنية التالفة للمريض باستخدام سكين دائري خاص ليتم استبدالها بنسيج القرنية الشفافة المستئصلة مسبقا من الواهب وزرعها في محلها. اذا كان المريض يعاني من الكاتاراكت فيمكن ازالة الكاتاراكت ايضا خلال العملية. 
هل تريد أن تبقى على علم عنا؟
florence nightingale hastanesi

حقوق الطبع والنشر 2019 مجموعة فلورنس نايتينغال المستشفيات. كل الحقوق محفوظة

لا يقصد من المعلومات الموجودة على هذا الموقع أن تحل محل أي نصيحة طبية يقدمها الأطباء الذين لديهم حق الوصول إلى التاريخ الطبي المفصل